وزارة الاقتصاد الوطني تدمغ 1 طن و300 كيلو ذهب خلال عام 2020
وزارة الاقتصاد الوطني تدمغ 1 طن و300 كيلو ذهب خلال عام 2020
غزة – المكتب الإعلامي للوزارة
دمغت مديرية المعادن الثمينة في وزارة الاقتصاد الوطني، خلال العام 2020، نحو 1 طن و 300 كيلو جرام من الذهب.
وأفادت المديرية في تقرير صادر عن الإدارة العامة للإعلام والعلاقات العامة بالوزارة، ان مديرية دمغ ومراقبة المعاد الثمينة قامت خلال العام الماضي 2020 بدمغ 1 طن و300 كيلو جرام من الذهب والمجوهرات الواردة للمديرية.
وبين التقرير أن كمية الذهب المصنع محلياً بلغ 935 كيلو جرام، بينما بلغت الكمية الواردة من الضفة الغربية 55 كيلو جرام، وأن الصادرة للضفة الغربية بلغت 295 كيلو جرام، وبلغت كمية الفضة الواردة للمديرية 93 كيلو جرام.
وأوضح التقرير أن دائرة الرقابة والتفتيش بالمديرية قامت بــ 240 جولة تفتيشية خلال عام 2020، تم خلالها زيارة 2053 محل لبيع الذهب والمجوهرات، وزيارة 27 مصنع لتصنيع مصوغات المعادن الثمينة في محافظات قطاع غزة مشيراً الي أنه تم تجديد 11 رخصة لتجارة وصناعة المعادن الثمينة، و114  دفتر سجل قيد مصوغات.
ولفت التقرير الي أن طواقم التفتيش قامت بتحرير 7 محاضر ضبط لتجار بسبب حيازة مصوغات مخالفة للقانون، وتم تحرير 25 محضر فحص وتحليل مصوغات للتأكد من الدمغة.
وقامت المديرية خلال العام 2020 بعقد عدة دورات تدريبية تم خلالها التعريف بالمعادن الثمينة وطرق فحصها، ودمغها والرقابة عليها.
وذكر م. جمال مطر مدير عام المديرية، أن طواقم المديرية خلال جائحة كورونا استمرت في العمل في المديرية واستقبال المراجعين والتجار وتقديم الخدمات لهم وفق إجراءات الأمن والسلامة، الي جانب استمرار الجولات التفتيشية لمتابعة المشغولات التي تعرض في محلات الذهب والمجوهرات الثمينة، وللتأكد من عدم وجود حالات خداع للمستهلك، والتحقق من سلامة المشغولات المعروضة، وكذلك التأكد من دمغ جميع المشغولات لدي مديرية المعان الثمينة.
print
تطوير وحدة الحاسوب و تكنولوجيا المعلومات